ICMB

مدخل إلى معاملات النقد الأجنبي

ICMB Forex Brokers

معاملات النقد الأجنبي (FX أو FOREX) هي اللبنة الأساسية لجميع معاملات رأس المال الدولية وهي تزيد عن أسواق المال المحلية الأمريكية الضخمة من حيث السيولة والعمق؛ لدرجة أن أسواق المعاملات الآجلة وأسواق المال لا تمثل شيء بالنسبة لها.

ولا يوجد ارتباط مباشر بين معظم معاملات النقد الأجنبي والتجارة العالمية أو التسويات العالمية ولكنها في واقع الأمر ذات طبيعة ترتبط بالوسطاء. فنجد أنه بالنسبة لكل معاملة ترتبط بالتجارة في أسواق فوركس يوجد من 7 إلى 9 معاملات ترتبط بالوساطة المالية. وسوق النقد الأجنبي هو أسرع الصناعات نمواً في العالم في يومنا هذا، وربما يرجع هذا النمو الكبير إلى السيولة الكبيرة التي يمتاز بها هذا السوق، كما يرجع أيضا إلى الطريقة المنظمة التي يعمل وفقا لها.

تختلف معاملات النقد الأجنبية عن أدوات الأسواق المالية وأدوات المعاملات الآجلة، حيث لا تتم التداول فيها على أساس المبادلة. ومن خلال التقدم التكنولوجي في مجالات الإلكترونيات والاتصالات، استطاعت شبكات البنوك، والوسطاء الماليين من الوصول إلى نظام افتراضي آني لمعلومات وبيانات واعتمادات التحويلات المالية العالمية. وفي ظل هذا التقدم، حصلت معاملات النقد الأجنبي عل ميزة كبيرة عن غيرها من باقي المنتجات المالية التي تقتصر على مناطق زمنية بعينها والتي يجب عليها أن تجتاز الضغوط والتقلبات التي تشهدها ساحات التداول .

تعمل البنوك والوسطاء الماليين في هذه الأيام وفقاً لأنظمة تقوم أساس الشاشة حيث يتم إدخال قيم السعر من الاتجاهين باستمرار كما يتم التعامل معها بواسطة المشاركين في المعاملة. وتضمن هذه الأنظمة درجة أكبر من الشفافية والوصول الآني إلى معلومات الأسعار في أي مكان في العالم.

التداول في معاملات النقد الأجنبي

يتم تسعير العملات دائما في أزواج؛ وبالتالي تنتج جميع المعاملات التجارية عن شراء فوري لإحدى العملات وبيع العملة الأخرى. والهدف من التداول في معاملات النقد الأجنبي هو استبدال عملة بأخرى على أساس توقع تغير سعر السوق بما يرفع من قيمة العملة المشتراه بالنسبة إلى العملة المباعة.

وعندما يقوم أحد التجار بشراء عملة تزداد قيمتها فيما بعد، يتعين على التاجر أن يبيع العملة مرة أخرى بغرض إغلاق الربح. والتجارة المفتوحة أو الوضع المفتوح هو الوضع الذي قام فيه التاجر بشراء/بيع زوج عملة واحد ولم يقوم ببيع/شراء القيمة المعادلة مرة أخرى لإغلاق الوضع بشكل فعال.

اتفاقيات التسعير

ICMB Forex Brokersمثل جميع المنتجات المالية، تشتمل عمليات تسعري النقد الأجنبي على "العرض" و "الطلب". و"العرض" هو السعر الذي يرغب صانع السوق في الشراء به (دخول العميل في عملية بيع) بينما "الطلب" هو السعر الذي يبيع به صانع السوق (دخول العميل في عملية شراء) لزوج العملة. ويعرف الفارق بين سعر العرض وسعر الطلب بالفائدة.

في سوق الجملة، يتم تسعير العملات باستخدام خمسة أرقام مهمة، يسمى آخر رقم فيها بالنقطة (pip). وفي معاملات النقد الأجنبي، كغيرها من أدوات التبادل التجاري الأخرى، توجد تكلفة فورية في إنشاء المركز. على سبيل المثال، من الممكن عرض اليورو/الدولار بسعر 1.3150 وطلب 1.3153، والفائدة بقيمة ثلاث نقاط هي عبارة عن تكلفة التاجر، التي يمكن استردادها من خلال تحرك سعر العملة فيالسوق بطريقة إيجابية.

من خلال تسعير كل من سعر العرض وسعر الطلب في نفس الوقت، تضمن انترناشيونال كابيتال ماركيتس بروكرز للمتعاملين أن يحصلوا دائماً على سعر عادل في جميع المعاملات.

مفهوم هامش الإيداع

الهامش هو إيداع يتم تنفيذه بنية حسنة ليعطي المتعامل الحق في شراء أو بيع القيمة المتعاقد عليها للعملة، أو المعدن النفيس أو الأداة المالية. ويتيح اشتراط هذا الهامش للمستثمر أن يجري معاملة بمبلغ أكبر من المال مقابل إيداع صغير نسبيا. وتعتبر مدفوعات هامش الإيداع الصغيرة أحد الأسباب الرئيسية التي تجعل من معاملات النقد الأجنبي مصدر جذب كبير للمستثمرين من الأفراد.

المشاركين في السوق

البنوك المركزية

تتمتع البنوك المركزية في معظم الدول بالتحكم الكامل في موارد الأموال ومعدلات الفائدة. فهي تتدخل لتنظيم تقلبات السوق بالنسبة للعملات القابلة للصرف باستخدام احتياطات النقد الأجنبية لديها أو بالتأثير على أسعار الفائدة من خلال عمليات تتم في سوق المال.

البنوك التجارية

البنوك التجارية هي عبارة عن صنّاع السوق التي تقوم بتحديد أسعار معاملات النقد الأجنبي من الاتجاهين والتي يتم تغييرها بصفة مستمرة ليتمكنوا من الموازنة بين العرض والطلب على العملات. في أسواق العملة يعتبر سعر الصرف فيما بين المصارف هو سعر الجملة ويعتبر سعر الصرف التجاري ه سعر التجزئة.

الوسطاء

الوسطاء هم جهات وساطة تقوم بنقل الأسعار المستلمة من البنوك عبر الشبكات الإلكترونية وشبكات الاتصالات إلى مشاركين آخرين بالسوق. ولا تعتبر هذه الأسعار مجرد مؤشر، ولكنها تمثل الأسعار التي يرغب الوسطاء في التعامل بها، ويكون ذلك في الغالب مقابل قيمة متداولة.

الشركات

اعتادت الشركات أن تدخل في معاملات على العملات بغرض تغطية مخاطر العملة الأجنبية لديها وذلك بهدف تقليل المخاطر. واليوم، تقوم الشركات بتطبيق سياسات أكثر صرامة وتقوم باحتلال مراكز في أسواق العملة. فنجد الشركات العالمية الكبرى لديها غرفة تداول داخلية وأقسام لضبط الائتمان، ولكن لا تزال معظم الشركات تقوم بإجراء معاملاتها على العملة من خلال الوسطاء.

الأموال المشتركة


يقوم العديد من صغار المستثمرين في هذه الأيام بشراء الأهم بأموال مشتركة. وتصل قيمة معظم هذه الأموال إلى ما يزيد عن 1 مليار دولار أمريكي في الأصول وتتم إدارتها من خلال مدير صندوق أو اثنين. وعلى أساس السيولة، وسياسة التداول ، والسياسة العامة للاعتماد المالي، يقوم مدير الصندوق بالاستثمار بنسبة معينة من هذه الاعتمادات في أسواق النقد الأجنبي. واليوم، يزيد حجم التعاملات وقيمة بعض الاعتمادات المالية عن الاعتمادات المالية أو الصناديق الخاصة ببعض البنوك المركزية.

المؤسسات الحكومية

لا تعتبر هذه المؤسسات مشاركاً فعّالاً في السوق، ولكن في بعض الظروف، يمكنها أن تضخ اعتمادات مالية ضخمة إلى أسواق النقد الأجنبي؛ ويحدث ذلك بشكل مضطرد في الدول النامية حيث تتم إدارة أعمال الاستيراد والتصدير من خلال احتكارات حكومية.

الفرد المستثمر

يزداد حجم وعدد التعاملات التي يجريها الأفراد بشكل كبير. واليوم، يقوم عدد متزايد من المستثمرين الأفراد بالتداول في معاملات النقد الأجنبي والأسواق الآجلة من خلال الإيداع الجماعي في حسابات إيداع لدى وسطاء مثل انترناشيونال كابيتال ماركيتس بروكرز. وتزداد أهمية هؤلاء المستثمرين كما أصبح لهم تأثير قصير الـجل على حركة سعر الصرف أثناء الظروف غير النقدية للسوق.

ما الذي ينبغي على كل متعامل معرفته

سوق معاملات النقد الأجنبي هو أحد أشهر الأسواق بالنسبة للوسطاء، وذلك نظراً لحجمه الكبير، والسيولة الكبيرة، واتجاه العملات للتحرك بمعدلات كبيرة. وتعتبر الدرجة العالية للأداة المالية المتوافرة من أهم مصادر الجذب في تبادل العملة. تتيح انترناشيونال كابيتال ماركيتس بروكرز رفع المراكز المالية، لتصل في بعض الحالات إلى 400:1. وبدون إدارة المخاطر على الوجه الملائم، قد تؤدي هذه الدرجة العالية للأداة المالية إل تقلبات كبيرة بين الربح والخسارة. ونظراً إلى أنه حتى المتعاملين الموسميين يعانون في بعض الأحيان من الخسائر، يجب أن تتم الوساطة في معاملات النقد الأجنبي مقابل اعتمادات رأسمالية للمخاطرة، لا تؤثر على الوضع المالي للفرد المستثمر في حالة فقدانها.

Scroll to Top
Online chat software